استراتيجية فلاحية جديدة بالمغرب.. تعويض زراعة "الكيف" بفاكهة "لافوكا" بالشمال

استراتيجية فلاحية جديدة بالمغرب.. تعويض زراعة "الكيف" بفاكهة "لافوكا" بالشمال
أشرف عامل إقليم شفشاون، مطلع الأسبوع الجاري، بمعية المدير الإقليمي لوزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، على تدشين مشاريع فلاحية بجماعات ترابية، تهدف لإعطاء انطلاقة غرس 600 هكتار من أشجار فاكهة "الأفوكا".

ويأتي ذات التدشين الفلاحي في إطار التنسيق والإشراف على تنزيل الاستراتيجية الفلاحية الجديدة "الجيل الأخضر 2020-2030"، والتي تهدف إلى تعويض زراعة القنب الهندي "الكيف" بعدد من جماعات الشمال، بأشجار فاكهة "الأفوكا".

ويهدف مشروع زراعة أشجار فاكهة "الأفوكا" الذي تشرف عليه وزارة أخنوش بمناطق القنب الهندي، إلى هيكلة القطاع الفلاحي بذات المناطق، وتوفير إمكانيات حديثة ومتطورة، من شأنها أن تمكن من الرفع من المردودية، ومضاعفة المداخيل الخاصة بالفلاحين بالمنطقة، مع الاقتصاد في استهلاك المياه، واستعمال الري بالتنقيط.

وتسعى وزارة الفلاحة إلى تنمية الفلاحة بعدد من مناطق الشمال، ونقلها من فلاحة معاشية، وخلق فرص استثمار وتطوير الإنتاج والرفع من الجودة وخلق أجواء تنافسية، من شأنها المساهمة في التنمية، والسير في اتجاه القطع مع القطاعات غير المهيكلة.

وينتظر أن تعوض زراعة فاكهة "الأفوكا" زراعة القنب الهندي بالعديد من مناطق الشمال، سيما في ظل غياب تقنين زراعة النبتة المذكورة، ومشاكل المتابعات القضائية والشكايات الكيدية، واستغلال الفلاحين البسطاء من قبل اللوبيات المتحكمة، وتحريك الملف عند كل حملة انتخابية لجلب الأصوات من قبل الأحزاب السياسية.

ويتوخى ذات البرنامج الخاص بتعويض زراعة القنب الهندي بأشجار فاكهة "الأفوكا"، إلى وضع حد للقطاعات غير المهيكلة التي تضيع فرص التنمية وتتعارض وفرص الشغل بكرامة، واحترام مدونة الشغل والتسجيل بالضمان الاجتماعي، وفتح المجال للتنافس في توسيع المشاريع الفلاحية، خارج دائرة هواجس المتابعات والشكايات المتعلقة بزراعة "الكيف" بالشمال.

الجمعة 19 فبراير - 14:57
مصدر : nadorcity.com.