شاهدوا.. ثبات الخطيب أثناء زلزال الجمعة بالناظور يهدئ من هلع المصلين

شاهدوا.. ثبات الخطيب أثناء زلزال الجمعة بالناظور يهدئ من هلع المصلين
في الوقت الذي كان خطباء المجلس العلمي بمساجد إقليم الناظور، في الجمعة الأخيرة، لم يكن أحد ينتظر وقوع هزة تفزع المصلين والساكنة عموما، على غرار ما حدث بالعديد من المساجد بالناظور، ومن بين تلك المساجد مسجد إجوهراتن، الذي اعتلى منبره الخطيب والواعظ الشيخ أحمد الزكاني الذي كان بصدد إلقاء خطبته كالمعتاد.

وفور حدوث الهزة هرع مصلون للهرب، وآخرون للصراخ، والبقية بين تهليل ودعاء، فيما قام الخطيب بالسعي لتثبيت النفوس بالمسجد، حاثا إياهم على الهدوء والذكر والتكبير والاستغفار، ومواصلة الخطبة في منحى التذكير بالهدف من مثل هكذا آيات ربانية للتخويف، مع التذكير بلطف الله بعباده.

وكأن الله عز وجل يزيدنا خشوعا بآيات كونية، هكذا ردد الخطباء والأئمة وهم من فوق منبر رسول الله صلى الله عليه وسلم أمس الجمعة 20 ماي الجاري، حينما اهتزت الأرض فوق أقدام الناظوريين وأهل الريف والشرق من المملكة.

وأثناء خطبة الجمعة التي ألقاها الخطيب بالأمازيغية، حدثت هزة أرضية قوية شعرت بها ساكنة الريف عامة، فيما ثبت عدد كبير من الخطباء على المنابر على غرار الشيخ أحمد الزكاني، ولو أن بعض المساجد شهدت كرا وفرا بالناظور.

وبالتكبير والاستغفار لله سبحانه وتعالى، تفاعل خطباء الجمعة بالناظور وجموع المصلين مع الهزة الأرضية العنيفة التي سجلتها المنطقة زوال أمس.

وردد الخطيب التكبيرات والحوقلة والدعاء، داعيا الله ان ينجي عباده، وسائلا لطفه، كما في الفيديو الذي تناقلته وسائل التواصل الاجتماعي منذ الجمعة بقوة.

وحث الخطباء المصلين على إتمام ما تبقى من الخطبة، مؤكدين أن الزلازل هي آية يخوف الله بها عباده لطاعته وعدم ارتكاب المعاصي تجنبا للعقاب يوم القيامة.

وكانت الهزة القوية التي ضربت إقليم الناظور، حوالي الساعة الواحدة وخمسة وثلاثون دقيقة، حيث استمرت لدقائق عديدة قبل أن تتوقف.

وبلغت قوة الهزة الأرضية التي تم تسجيلها قبل قليل في العديد من المناطق بإقليم الناظور، أكثر من 5 درجات، حيث تم تسجيل الهزة على عمق 35 كيلومتر في بؤرة بحرية بين الناظور والدريوش.

وتعرف المنطقة منذ سنة 2016، نشاطا زلزاليا مكثفا حيث تم تسجيل الالاف من الهزات الارضية الخفيفة والمتوسطة القوة.

وكانت سواحل الريف قد سجلت قبل أيام، وللمرة السادسة على التوالي في شهر، هزة أرضية أخرى، شعر بها ساكنة الأقاليم الشمالية.

وحسب الموقع الأوروبي لرصد الزلازل، فقد بلغت قوة هزة الثلاثاء الماضي من، حوالي 3.4 درجات على سلم ريشتر.

الاثنين 23 ماي - 19:42

مصدر : nadorcity.com.