فرنسا تمنع 27 عضوا يمثلون جمعية مغربية من دخول البلاد للمشاركة في برنامج "شباب الضفتين"

فرنسا تمنع 27 عضوا يمثلون جمعية مغربية من دخول البلاد للمشاركة في برنامج "شباب الضفتين"
رفضت المصالح القنصلية الفرنسية بالمغرب، منح الفيزا لما يزيد عن 27 عضوا يمثلون جمعية مغربية.

ومنعت السلطات الفرنسية الممثلون 27 للجمعية المغربية من دخول فرنسا في إطار برنامج “شباب الضفتين”، بسبب خوفها من هروبهم.

وجاء هذا الرفض في حق المشاركين المغاربة في هذا البرنامج الدولي في الوقت الذي منحت فيه تأشيرات دخول فرنسا لأعضاء جمعيات بتونس بكل سهولة وبدون أية عراقيل أو صعوبات.

وتفاجأ الأعضاء 27 للجمعية المغربية، برفض طلباتهم التي كانوا قد تقدموا بها في إطار برنامج شباب الضفتين قبل دخول شهر رمضان.

وأكد مجموعة من الفاعلين في الجمعية الذين رفضت السلطات الفرنسية منحهم تأشيرة الدخول لفرنسا، على أن المبررات التي بنت عليها فرنسا رفضها كانت واهية وغير مقنعة.

وبدأت هذه الجمعيات العمل في إطار برنامج “شباب الضفتين” منذ سنة 2019، حيث سيستمر إلى غاية سنة 2026.

وكان من المقرر التحاق أعضاء هذه الجمعية المغربية، بملتقى دولي في مدينة مرسيليا بفرنسا، وذلك ما بين 5 و9 ماي الجاري، إلا أنهم لم يتمكنوا من ذلك بسبب رفض ملفات التأشيرة الخاصة بهم.

الاثنين 9 ماي - 13:15
مصدر : nadorcity.com.