لضرب الأهداف البرية والبحرية.. المغرب يسعى للحصول على صواريخ كروز من اسرائيل

لضرب الأهداف البرية والبحرية.. المغرب يسعى للحصول على صواريخ كروز من اسرائيل
تتسارع خطى الاتفاق الأمني بين المغرب واسرائيل، حيث تسعى الرباط إلى إنجاز صفقة عسكرية من نوع “كروز” الهجومي بعيد المدى.

ونقلا عن صحيفة “ديفينسيا” فإن المغرب قد بدأ مفاوضات متعلقة باقتناء صاروخ من نوع كروز الاسرائيلي، وذلك تعزيزا لترسانته العسكرية لسلاح الجو الملكي وكذا تحديث مقاتلاته بأحدث الكترونيات الطيران والرادرات وأنظمة الاستشعار.

ويبحث المغرب حسب المصدر، إتمام الصفقة العسكرية بين شركة “إلبيت سيستمز” والقوات المسلحة الملكية يرتهن بموافقة المؤسسات الأمنية الإسرائيلية، لكن ذلك لا يطرح أي إشكال بالنسبة إلى المغرب في ظل التقارب السياسي الأخير بين البلدين.

وتتميز صواريخ “كروز” بأنها تستطيع إصابة كل الأهداف البرية والبحرية على بعد أكثر من 250 كيلومترا، وبالإمكان تشغيلها بالعديد من الطائرات والمروحيات المقاتلة. وتبرمَج تلك الصواريخ على تحديد الأهداف بدقة متناهية، وتحديد وقت الهجوم، وتقييم الأضرار.

وسبق للمغرب أن حصل على مجموعة من الأنظمة الدفاعية من إسرائيل بعد التقارب السياسي الذي قام بين الدولتين، والذي جسدته الزيارة التي قام بها وزير الدفاع بيني غانتس إلى العاصمة الرباط لتدارس الملفات الأمنية المشتركة.

هذا وتوصلت القوات المسلحة الملكية بأنظمة أمنية دفاعية عصرية طورتها مجموعة من شركات الأسلحة العسكرية الإسرائيلية، من بينها شركة صناعات الفضاء الإسرائيلية وشركة أنظمة “إلبيت” وشركة “رافائيل”، وكشف تقرير حديث لوزارة الدفاع الإسرائيلي.

ودخل كل من المغرب واسرائيل في مجموعة من الصفقات لصناعة الأسلحة واقتناءها، إذ تظل أهمها تطوير طائرات بدون طيار المعروفة باسم "كاميكاز".

الجمعة 6 ماي - 23:49
مصدر : nadorcity.com.