الشطط في استعمال السلطة.. مدير ثانوية مولاي إسماعيل بالدريوش يوقف دوري في كرة القدم والتلاميذ يحتجون

الشطط في استعمال السلطة.. مدير ثانوية مولاي إسماعيل بالدريوش يوقف دوري في كرة القدم والتلاميذ يحتجون
خاض عدد من تلاميذ ثانوية مولاي إسماعيل التأهيلية بمدينة الدريوش، أمس الثلاثاء 26 أبريل الجاري، وقفة احتجاجية أمام البوابة الرئيسية للمؤسسة، وذلك ضد قرار توقيف دوري لكرة القدم يخص المؤسسة.

واتهم التلاميذ المحتجون مدير الثانوية التأهيلية بالشطط في استعمال السلطة، وتوقيف الدوري الذي قطع أشواط مهمة، وذلك بدون مبرر إداري وقانوني، علما أنه بحسب المحتجين حضر عددا من مباريات الدوري التي انطلقت منذ مطلع شهر رمضان الجاري.

واتهم المحتجون مدير المؤسسة بـ"الحكرة" وتهديدهم بعقوبات تنقيطية في السلوك، مشيرين إلى أنه في المقابل يقوم باستغلال مرافق المؤسسة لأغراض شخصية، منها استقدام أفراد عائلته وأصدقائه لمزاولة الرياضة بفضاء المؤسسة.

وطالب التلاميذ المحتجين من المدير الإقليمي للوزارة بالتدخل العاجل، وإيقاف تجاوزات المدير اللاقانونية، واتخاذ إجراءات صارمة في حقه، خصوصا وأن الوزارة تولي أهمية كبيرة الرياضة المدرسية.

وشدد التلاميذ على ضرورة التدخل العاجل للمديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة والسماح لهم باستئناف أطوار مباريات الدوري الذي بلغ النصف النهائي.

وعلاقة بالموضوع ليست المرة الأولى التي يقوم فيها تلاميذ ثانوية مولاي إسماعيل التأهيلية بمدينة الدريوش بالاحتجاج على قرارات مدير الثانوية، حيث سبق وأن خاضوا وقفة احتجاجية لمساندة زميل لهم حاول مدير المؤسسة طرده من متابعة الدراسة.

تجدر الإشارة إلى أن ثانوية مولاي إسماعيل التأهيلية بمدينة الدريوش والتي تعد الوحيدة بالمدينة لها تاريخ حافل في الأنشطة التربوية والثقافية والرياضية، وأشرف على تسييرها مدراء وأطر أكفاء.

الاربعاء 27 أبريل - 15:31
مصدر : nadorcity.com.