روسيا تتجه نحو الاعتراف بمغربية الصحراء.. والمغرب يصفع الجزائر بمجلس الأمن

روسيا تتجه نحو الاعتراف بمغربية الصحراء.. والمغرب يصفع الجزائر بمجلس الأمن
قامت الصحافة الروسية بتبني الصحراء المغربية، كنوع من الاعتراف غير المباشر بسيادة المغرب على أراضيه الترابية.

وقال الإعلام الرسمي الروسي، إن الصحراء المغربية، تعتبر جزءا من الوطن الأم، وهو ما يبين أن المغرب وروسيا تجمع بينهما علاقات متينة.

ويأتي هذا، عقب الموقف الذي عبرت عنه المملكة المغربية، إزاء اندلاع الحرب الروسية الأوكرانية، حيث اتخذت موقف الحياد.

ويعتبر هذا الاعتراف بمغربية الصحراء من قبل الإعلام الروسي، بمثابة صفعة موجعة يتلقاها النظام الجزائري، بالرغم من أنه تجمعه علاقات مع روسيا.

ولم تعلن صحافة الكرملين، إن كانت روسيا ستعلن دعمها لمبادرة الحكم الذاتي لحل النزاع الصحراء المغربية، كما عبرت عن ذلك، كل من واشنطن، فرنسا، ألمانيا، وإسبانيا.

ومن جانب آخر، قام المغرب بالرد بقوة على دولة الجزائر، في جلسة لمجلس الأمن، بعد أن وجهت اتهامات للمغرب، بشأن تسجيل خروقات تهم حقوق الإنسان في الصحراء المغربية.

وفي هذا السياق، قال عمر القادري نائب الممثل الدائم للمملكة المغربية لدى الأمم المتحدة، أن الجزائر “منتهك متسلسل” لحقوق الإنسان والقانون الدولي الإنساني، ردا على الادعاءات المغلوطة التي قدمها الوفد الجزائري بخصوص انتهاكات تمس حقوق الإنسان في الصحراء المغربية.

وأكد عمر القادري أن الجزائر تحاول تغليط الرأي العام العالمي، بخصوص الوضعية الحالية للمغرب التي لا تمت بأي صلة بالصورة التي تحاول الجارة الشرقية تسويقها.

وقال القادري في تدخله: ” الجزائر تحاول مرة أخرى تضليل المجتمع الدولي، من خلال مهاجمة المغرب بأكاذيب لا أساس لها من الصحة بشأن قضية الصحراء المغربية”.

السبت 16 أبريل - 12:22
مصدر : nadorcity.com.