شاهدوا.. فرحة عارمة أمام مركب محمد الخامس بمناسبة تأهل أسود الأطلس إلى مونديال قطر

شاهدوا.. فرحة عارمة أمام مركب محمد الخامس بمناسبة تأهل أسود الأطلس إلى مونديال قطر
عمت فرحة عارمة وسط الجماهير المغربية، بعد نهاية المقابلة التي جمعت المنتخب الوطني بنظيره الكونغو الديمقراطية بانتصار أسود الأطلس بأربعة أهدف مقابل هدف واحد، ضمنوا بها تأهلهم لكأس العام قطر 2022.

وملأت الجماهير شوارع العاصمة الاقتصادية الدار البيضاء، حيث انطلقوا في مسيرات احتفالية من بوابة المركب الرياضي محمد الخامس، مرددين شعارات وطنية وأهازيج أعربوا فيها عن فرحتهم بهذا الإنجاز الرياضي للمرة الثانية على التوالي.

وحجز المنتخب الوطني تذكرة العبور إلى مونديال قطر 2022 لكرة القدم ، عقب فوزه على نظيره للكونغو الديمقراطية بأربعة أهداف لواحد ، في المباراة التي جمعتهما مساء الثلاثاء على أرضية المركب الرياضي محمد الخامس بالدارالبيضاء برسم إياب الدور الحاسم من التصفيات الافريقية المؤهلة للعرس الكروي العالمي.

ووقع الأهداف الأربعة للمنتخب المغربي، كل من عزالدين أوناحي في الدقيقة 21 و 57، و طارق تيسودالي في الدقيقة 45، وأشرف حيكيمي في الدقيقة 69، فيما سجل هدف الكونغو الوحيد اللاعب بين مالانغو في الدقيقة 77 من اللقاء.

وبهذه المناسبة، أجرى الملك محمد السادس، اتصالا هاتفيا مع رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم فوزي لقجع، ومدرب المنتخب الوطني وحيد حاليلوزيتش وعميد الفريق غانم سايس، حيث أعرب جلالته عن تهانئه الحارة للاعبين والطاقم التقني والإداري لما بذلوه من قصارى الجهود والبصم على مسار متميز توج بهذا الإنجاز الكبير.

كما توجه الملك محمد السادس، ببرقية تهنئة إلى أعضاء المنتخب الوطني لكرة القدم، بمناسبة تأهله لنهائيات كأس العالم، التي ستحتضنها دولة قطر الشقيقة.

وقد أكد جلالة الملك، أنه تابع، ببالغ السرور والاعتزاز هذا التأهل، الذي يؤكد الحضور الفاعل لكرة القدم المغربية، قاريا ودوليا، ويبوئها المكانة التي تستحقها في الملتقيات الرياضية العالمية.

كما أعرب جلالة الملك بأنه من دواعي الفخر أن يتوجه، أعزه الله، إلى كافة مكونات فريقنا الوطني المتألق، من لاعبين ومدربين، وطاقم تقني وطبي، وأطر ومسيري الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، بأحر تهانئ جلالته ومباركته لهذا الإنجاز المستحق، بفضل ما أبان عنه اللاعبون طيلة أطوار هذه الإقصائيات، من أداء رفيع، وروح رياضية وتنافسية عالية، وغيرة وطنية مثلى.

وأضاف جلالة الملك، بأنه بقدر ما يثمن هذا التأهل الثاني على التوالي والسادس من نوعه، الذي أسعده والشعب المغربي قاطبة، عبر جلالته عن كامل اليقين بأنه سيشكل حافزا قويا للمثابرة ومضاعفة الجهود، حتى تكون نتائج الفريق الوطني في الأطوار المقبلة، في مستوى تألق وعطاء لاعبيه الموهوبين.

وفي الختام، جدد جلالته، أعزه الله، عبارات التهانئ لأعضاء الفريق الوطني، داعيا الله تعالى لهم بكامل التوفيق في مسيرتهم، لتحقيق تطلعات الجماهير المغربية، بما يعزز مكانة كرة القدم الوطنية، ويشرف تمثيلها للكرة الإفريقية والعربية.

الثلاثاء 29 مارس - 23:58

مصدر : nadorcity.com.