أمن البيضاء يوقف رجل أعمل ناظوري بتهمة الاستيلاء على بضائع باهظة الثمن

أمن البيضاء يوقف رجل أعمل ناظوري بتهمة الاستيلاء على بضائع باهظة الثمن
اعتقلت مصالح ولاية الأمن بالدار البيضاء الكبرى، مقاولا مغربيا، قالت مصادر مطلعة، بأنه من إقليم الناظور، وهو رجل أعمال يملك شركات متخصصة في استيراد الألمنيوم من الخارج، مقرها المركزي بالدار البيضاء، وذلك بتهمة الاستيلاء على ملك الغير بالاحتيال.

وحسب نفس المصادر فإن توقيف الناظوريـ، أتى بناء على عدة شكايات صاغها مستثمرون ورجال أعمال مغاربة وأتراك، اتهموا فيها الموقوف بالاحتيال والنصب عليهم، إذ قام الأخير بالاستيلاء على بضاعة يقدر ثمنها بمئات الملايين من الدراهم، دون أن يسلمهم مقابلها أي مبلغ.

وتقول المصادر، بأنه في الوقت الذي صدر أمر الاعتقال، وشيع خبر وضع المشتبه فيه رهن الحراسة النظرية، توافد عدد من الضحايا مغاربة وأتراك على مصالح الشرطة القضائية بالبيضاء، لتقديم شكاياتهم من أجل النصب والاحتيال وخيانة الأمانة.

وتعلق قضايا النصب في أرشيف الأمن بالمغرب، فواقعة اليوم تأتي بعد أسبوع من ورود خبر قضية نصب أخرى، بطلتها سيدة.

هذا وطانت قد قادت معلومات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني المعروفة اختصارا ب"الديستي"، عناصر الفرقة الجهوية للشرطة القضائية بمدينة فاس بتنسيق مع الشرطة القضائية بمدينة مكناس، يوم الأربعاء الماضي، إلى توقيف سيدة تبلغ من العمر 23 سنة، وذلك للاشتباه في تورطها في قضية تتعلق بالنصب والاحتيال بواسطة الأنظمة المعلوماتية.

وذكرت مصادر مطلعة، أن المعنية بالأمر كانت تعتمد في أعمالها الإجرامية في استدراج ضحاياها من خلال مواقع التواصل الاجتماعي وإيهامهم بشكل تدليسي بقدرتها على تمكينهم من عقود عمل في دول أجنبية.

وأضافت، وذلك مقابل سلبهم مبالغ مالية تتراوح ما بين 30.000 درهم و80.000 درهم، وذلك قبل أن تقود الأبحاث والتحريات المكثفة التي باشرتها المصالح الأمنية إلى تحديد هوية المشتبه فيها وتوقيفها.

ولم يتسنى لـ"ناظورسيتي" لحدود الساعة التحقق من التعرف على باقي أطوار القضية مادامت قيد البحث والتحقيق، في انتظار ورود معلومات أوفر.

الاثنين 28 مارس - 21:13
مصدر : nadorcity.com.