وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي يجتمع بالشغيلة التعليمية.. وهذا ماتم الاتفاق عليه

وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي يجتمع بالشغيلة التعليمية.. وهذا ماتم الاتفاق عليه
نظم وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي اجتماعا، حضرت فيه النقابات التعليمية الخمس الأكثر تمثيلا يوم أمس الأربعاء 9 مارس الجاري، بالمقر المركزي لوزارة التربية بالرباط.

و أفادت النقابات التعليمية الخمس في بيانها الذي اطلعت ناظور سيتي على نسخة منه، بأنها عبرت في لقائها بوزير التربية، عن شجبها للقمع الذي تعرض له الأساتذة المفروض عليهم التعاقد.

البيان نفسه، أشار إلى أن الاجتماع كان مناسبة للحركة النقابية للتأكيد على ضرورة احترام الجدولة الزمنية المنصوص عليها في الاتفاق المرحلي المشترك ليوم 18 يناير 2022، المفضية إلى اتفاق نهائي قبل متم يوليوز 2022.

كما جددت النقابات مطالبتها بوقف المتابعات القضائية ضد الأساتذة واحترام الحق في التظاهر، وكذا التسريع بحل الملف وجميع الملفات العالقة وفق ما تم التنصيص عليه في الاتفاق المرحلي.

وتم الاتفاق في الاجتماع المذكور، على أن يكون هناك الأربعاء المقبل 16 مارس 2022 اجتماعا آخر للجنة الخاصة بالنظام الأساسي بين النقابات الخمس والوزارة، ليتم عقد اجتماع أسبوعي وكلما دعت الضرورة إلى ذلك.

وحسب المصدر السابق، فإنه سيتم تحديد موعد اجتماع اللجنة التقنية لمعالجة الملفات العالقة وذلك في اللقاء الذي سيكون يوم 16 مارس من هذه السنة.

كما أبانت الوزارة عن التزامها بمواصلة الحوار حول ملف الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد، وعبرت أيضا عن استعدادها لفتح النقاش مع النقابات التعليمية الخمس، حول التعليم الاولي ووضعية العاملات والعاملين به.

ودعت النقابات التعليمية الخمس، الشغيلة التعليمية إلى توحيد الصفوف على المستوى الوطني، والمجالي، والفئوي، مشددة على ضرورة الحفاظ على المكتسبات، وانتزاع مكتسبات أخرى جديدة.

جدير بالذكر، أن الأساتذة أطر الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين، كانوا قد خاضوا إضرابا وطنيا طيلة الأسبوع المنصرم، مصحوبا بإنزال وطني في مدينة الرباط أيام 2 و3 و4 مارس الجاري، كما أعلنت التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد في بلاغ لها عن تمديد إضرابها لأربعة أيام أخرى ينطلق من يوم الاثنين 7 مارس 2022 إلى غاية يوم الجمعة 10 مارس 2022، وذلك احتجاجا على متابعة عدد من أعضائها وقمع احتجاجها.

الخميس 10 مارس - 14:57
مصدر : nadorcity.com.