هزة أرضية توقظ سكان الحسيمة من النوم

هزة أرضية توقظ سكان الحسيمة من النوم
سجل إقليم الحسيمة، في ساعة متأخرة من صباح اليوم الثلاثاء، هزة أرضية قوية أيقظت عددا من المواطنين من النوم، وفقا لما رصدته "ناظورسيتي" من تدوينات على مواقع التواصل الاجتماعي.

ووفقا لمرصد الزلازل الاوروبي، فالهزة بلغت 3.4 درجات على سلم ريشتر، في منطقة تبعد عن الحسيمة حوالي 13 كيلومترا.

وسجلت الهزة المذكورة حوالي الساعة الواحدة صباحا و31 دقيقة حسب المصدر نفسه.

وتأتي هذا الارتداد، بعدما اهتز إقليم الدريوش، الاثنين، على وقع هزة أرضية بلغت قوتها 4 درجات على سلم ريتشر، وفق ما أعلن عنه المعهد الوطني للجيوفيزياء.

وكشفت الشبكة الوطنية للمراقبة والإنذار الزلزالي التابعة للمعهد، أن هذه الهزة، التي حدد مركزها بعرض ساحل إقليم الدريوش.

ووقعت على الساعة العاشرة ليلا و39 دقيقة و05 ثانية (توقيت غرينيتش+1).

وأضافت، أن الهزة سجلت على عمق 25 كيلومترا، عند التقاء خط العرض 35.537 درجة شمالا، وخط الطول 3.691 درجة غرب.

كما سجل المعهد الوطني للجيوفيزياء، زوال أمس، هزة أرضية بإقليم الحسيمة بقوة 2,5 درجات على سلم "ريشتر".

هذا ورصدت الشبكة الوطنية للمراقبة والإنذار الزلزالي في نفس المعهد، بأن الهزة المعلنة بالحسيمة، تمت في جماعة أجدير، وذلك أمس الاثنين على الساعة الثانية زوالا و25 دقيقة و8 ثواني حسب توقيت غرينيتش+1.

وأعلن المعهد بأن الهزة الأرضية، تم تسجيلها على عمق 16 كيلومترا، عند التقاء خط العرض 35.196 درجة شمالا، وخط الطول 3.924 درجة غربا.

جدير بالذكر، أن النشاط الزلزالي لمنطقة البوران قد عاد في الفترة الأخيرة بعدما ظل ساكنا لأساببع، حيث سجلت في فترة وجيزة أزيد من 20 هزة اقصاها لم تتجاوز 4.5 درجات على سلم ريشتر.

الثلاثاء 21 ديسمبر - 02:13
مصدر : nadorcity.com.