مبادرة مغربية إسرائيلية لإعفاء مواطني الدولتين من التأشيرة

مبادرة مغربية إسرائيلية لإعفاء مواطني الدولتين من التأشيرة
من المرتقب أن تشرع السلطات الإسرائيلية في دراسة مبادرة تروم إعفاء المواطنين المغاربة الراغبين في ولوج أراضيها من التأشيرات.

وقد كشف عضو اللجنة المركزية لحزب العمل الإسرائيلي، مئير مصري، أن مبادرة مشتركة مغربية إسرائيلية تهم الإعفاء المتبادل من التأشيرات قيد الدراسة.

كما أوضح ذات السياسي أن هذه المبادرة ستكون على طاولة جدول أعمال الاجتماع المقبل للجنة العلاقات الخارجية والدفاع في الكنيست.

أورد ذات المصدر الإسرائيلي، في صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، أنه “من المخجل أن يتم السماح لمواطن أوروبي أو روسي بدخول إسرائيل دون طلب تأشيرة، بينما يتم طلبها من مواطن مغربي”.

كما لفت عضو حزب العمل أيضا إلى أنه سيتم تقديم المبادرة خلال حضوره اجتماع لجنة العلاقات الخارجية والدفاع في الكنيست.

وتأتي هذه الخطوة بعدما سبق الإعلان خلال الشهر الماضي عن بدء السفر بدون تأشيرة بين إسرائيل والإمارات العربية المتحدة.

ويشار إلى أن استئناف العلاقات بين المغرب وإسرائيل تم بوساطة أمريكية في عهد الرئيس السابق دونالد ترامب.

وجرى توقيع ثلاث اتفاقيات في مجالات مختلفة بين البلدين، خلال أول زيارة رسمية قام بها يائير لبيد، وزير الخارجية الإسرائيلي، إلى المغرب منذ 18 عاما، في سياق استئناف العلاقات الدبلوماسية بين الرباط وتل أبيب في 22 دجنبر من السنة الماضية.

وبعد ذلك تم التوقيع على العديد من الاتفاقيات بين إسرائيل والمملكة المغربيةـ تشمل العديد من المجالات.

كما كانت الخطوط الملكية المغربية قد أعلنت الثلاثاء افتتاح طريق جوی جديد يربط الدار البيضاء بتل أبيب، لن تتجاوز مدة الرحلة عبره خمس ساعات ونصف ساعة.

ومن المنتظر، أن تقترح الشركة الوطنية على زبائنها ثلاثة ترددات في الأسبوع، على أن تمر وتيرة الرحلات بعدها إلى خمسة ترددات في الأسبوع.

وستنطلق الرحلات يوم 12 دجنبر المقبل، حسب ذات البلاغ، وستتم برمجة الرحلات المنطلقة من الدار البيضاء أيام الثلاثاء والخميس والأحد.

السبت 13 نونبر - 17:57
مصدر : nadorcity.com.