كيف يرعـــب إمتلاك المغرب لهذا الســــلاح الجزائر؟

كيف يرعـــب إمتلاك المغرب لهذا الســــلاح الجزائر؟
منذ تداول وسائل الإعلام الدولية على نطاق واسع في الفترة الماضية، تسلم المغرب أولى الطائرات القتالية المسيرة “بيرقدار TB2” من تركيا، من أصل طلبية تتكون من 12 طائرة، والجارة الشرقية، متخوفة ومتوجسة من امتلاك المملكة لهذا السلاح الفعال والرادع، الذي أثبت فعاليته في الكثير من المواجهات العسكرية خلال الفترة الماضية.

تخوفات الجارة الشرقية للمغرب، سرعان ما ترجمت إلى البحث عن مزود لجيشها بنوع مشابه من الطائرات، وعلى الأرجح توجه العسكر الجزائري نحو الصين لاقتناء عدة طائرات من نفس الوظائف.

وفق تقارير عدة، فإن فعالية الطائرات التركية، تكمن في إصابتها لأهدافها بدقة متناهية، من على بعد عدة كلمترات تتجاوز 5 كلم، وبارتفاع 18 ألف قدم، والأكثر من ذلك أنها مصممة ومجهزة لتحمل الظروف الجوية والمناخية القاسية، ما يجعل منها طائرة مقاتلة بمواصفات قتالية مثالية.

وبحسب التقارير ذاتها يمكن لطائرة “بيرقدار تي بي 2” التحليق حتى ارتفاع 20 ألف قدم، وحمل أوزان تصل 150 كلغم، والطيران 24 ساعة متواصلة، كما تتمتع بميزة الاستطلاع الليلي وإمكانية إجراء مهام المراقبة والاستكشاف والتدمير الآني للأهداف.

يشار أن تركيا إحدى 6 دول فقط في العالم لديها القدرة على إنتاج طائرات دون طيار مسلحة ومزودة بقنابل ذكية وأنظمة إلكترونية متطورة.

30 سبتمبر 2021
مصدر : ariffino.net.